الخيمة نيوز <data:blog.pageName/> <data:blog.pageTitle/>
الاخبار
أنت هنا: الرئيسية 5 الخيمة المحلية 5 الفلاح شرقي لخضر يناشد والي الولاية التدخل لرفع الغبن عن أرضه الفلاحية التي شقها مشروع السكة الحديدية الى نصفين بمنطقة مقطع الوسط
الفلاح شرقي لخضر يناشد والي الولاية التدخل لرفع الغبن عن أرضه الفلاحية التي شقها مشروع السكة الحديدية الى نصفين بمنطقة مقطع الوسط

الفلاح شرقي لخضر يناشد والي الولاية التدخل لرفع الغبن عن أرضه الفلاحية التي شقها مشروع السكة الحديدية الى نصفين بمنطقة مقطع الوسط

الخيمة نيوز / رمضاني نورالدين

يبدو ان قرار انشاء مشروع السكة الحديدية  الرابط  بين ولاية الجلفة و العاصمة الذي يمتد حتى حدود ولاية المدية و المار بعدة بلديات على غرار بلدية تعظميت و بالضبط بمنطقة مقطع الوسط ، أين أصبح يشكل مأساة للفلاح  شرقي لخضر القاطن بمنطقة مقطع الوسط و واليالذي وجه نداء استغاثة لوالي الولاية توفيق ضيف وذلك على خلفية ما اسماه بالبيروقراطية التي يتعرض لها من طرف شركة كوسيدار المختصة في إنجاز مشروع السكة الحديدية.

الفلاح أكد بأن مشروع السكة الحديدية يمر على أراضه الفلاحية , مضفين بأن الشركة قامت بردم بئرين ارتوزيين له جراء مخلفات الأشغال الشركة, وقطع العمود الكهربائي المار إلى محاصيله الفلاحية ما تسبب ذلك في عدة أضرار لمحاصيله وتعطل مهامه.
ويعتبر الفلاح شرقي لخضر من بين أكبر الفلاحين انتاجا وقال شرقي لخضر بأنه تقدم بشكوى ضد الشركة للمطالبة بالتعويض إلا أن العدالة أنصفته في شكوى واحدة وقامت الشركة بالتعويض لأحد الآبار فقط فما ماتزال القضية سارية المفعول لإتمام إجراءات التعويض .
مطالبا الوالي بالتدخل العاجل ونظر في قضيته  حيث أن الشركة لم تتقيد بالمقاييس المتفق عليها منها 51متر لإنجاز السكة الحديدية عرضاً لكن حدث العكس حيث تم  أخذ أكثر من 80 متر ناهيك عن مخلفات الإنجاز من إسمنت إلى الحديد إلى أطنان من الردم الترابي القاتل للفلاحة بأنواعها.
وبعبور السكة في منتصف الأرض الفلاحية حرمت الفلاح من إصال الكهرباء للجهة الآخرى والتي بها 20 هكتار مثمرة مماتسبب في تلف المحصول والذي قدر بأكثر من مليار سنتيم حسب رأي المختصين والفلاحين بالمنطقة ناهيك عن عزل المنطقة بعدم وجود طريق يصل إليها من كل الإتجاهات.
مما خلف ضرر نفسي ومادي أكبر من أن يتصوره أي شخص لما آلت إليه نفسية العمال و الفلاح على حد سواء وامام هذ الوضع الكارثي الذي ضاعف من مأساة هذا الفلاح الذي قسمت ارضه الى نصفين تقطعت بها السبل لانجاح الاستثمار الفلاح و بهذا الشكل الفاضح من البيروقراطية في التعامل مع مشكل هذ الفلاح  فهل ستنصفه العدالة و الرجل الأول في الولاية والي الولاية  ؟

عن التحرير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*