الخيمة نيوز <data:blog.pageName/> <data:blog.pageTitle/>
أنت هنا: الرئيسية 5 الخيمة الوطنية 5 مخبر الاتصال و المجتمع ينظم الملتقى الوطني للاشهار التلفزيوني بجامعة المسيلة
مخبر الاتصال و المجتمع ينظم  الملتقى الوطني للاشهار التلفزيوني بجامعة المسيلة

مخبر الاتصال و المجتمع ينظم الملتقى الوطني للاشهار التلفزيوني بجامعة المسيلة

الخيمة نيوز / سامي على مهني/ رمضاني نور الدين

نظم مخبر الاتصال و المجتمع ملتقى وطني حول الإشهار التلفزيوني و ذلك بالمكتبة المركزية بجامعة محمد بوضياف بالمسيلة ، وحضر الملتقى خبراء و أكاديميون من 18 جامعة جزائرية ، وأكد الدكتور عبد العالي يوسفي أستاذ محاضر بجامعة المسيلة على ضرورة تحرير قطاع الإشهار العمومي و ذلك لما نص عليه تعديل دستور 2016 فضلا على احترام التزامات مرسوم 16/222 الذي يحمي مختلف الفئات الاجتماعية على غرار الأطفال و عدم استغلالهم في الإشهار الا في المنتوجات التي تخص هذه الفئة مع مراعاة البعد عن قيم وصور العنف في بناء الرسائل الاشهارية التلفزيونية ، ومن جهة ثانية أكد الدكتور حسين سالم من جامعة المسيلة على ضرورة سن قوانين تحمي عملية الإشهار من الخروقات غير الملائمة للمنظومة القيمية التقليدية ، وخرج الملتقى بتوصيات علمية و عملية هامة لتنظيم مجال الإشهار التلفزيوني في الجزائر و في مقدمتها : الإسراع في سن قانون الإشهار و إنهاء الفوضى التي يشهدها هذا القطاع و كذا تحرير الإشهار التلفزيوني و الإشهار العمومي بشكل عام و إدراجه ضمن الدورة الاقتصادية مع إيجاد آليات تشريعية فاعلة لحماية المتلقي من الإشهارات المظللة خاصة الفئات الضعيفة و الأطفال .

توصيات الملتقى الوطني للإشهار التلفزيوني
الإسراع لسن قانون خاص بالإشهار بإشراك كل الفاعلين في المشهد الإعلامي و الفاعلين الاقتصاديين .
إدراج الأبعاد الجمالية و القيمية المستمدة من البيئة السوسيو ثقافية الجزائرية في بناء الرسالة الاشهارية .
تأسيس هيئة ضابطة لقطاع الإشهار و إشراك هيئات البحث الأكاديمية و الأكاديميين المختصين لإضفاء عليها المهنية و الاستقلالية .
تأسيس جمعيات حماية المتلقي من الاشهارات المضللة و التأسيس لوعي نقدي في تلقي الخطاب الاشهاري التلفزيوني
الدراسة العلمية الجيدة لحاجات و رغبات الجمهور المتلقي قبل بث الومضات الاشهارية .
الارتكاز على الحلول العلمية و المقترحات البحثية لتحرير الإشهار التلفزيوني و إدراجه ضمن الدورة الاقتصادية
تشجيع تعاون القطاعين العام و الخاص لتطوير الصناعة الاشهارية في الجزائر .
الاعتماد على البعدين الفني و الجمالي في بناء الخطاب الاشهاري .
تفعيل الآليات القانونية لحماية الفئات الهشة من الإشهار و عدم استغلالهم خاصة فئات الأطفال .
 تفادي القيم التي تضر بمختلف فئات المجتمع خاصة قيمة العنف في بناء الرسائل الاشهارية التلفزيونية .

عن التحرير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*