<data:blog.pageName/> <data:blog.pageTitle/>
أنت هنا: الرئيسية 5 الخيمة المحلية 5 والي الولاية بين معارضة ترعاها الرسمية ووعود شعبوية…. على أي قدم ترقص…..؟
والي الولاية بين معارضة ترعاها الرسمية ووعود شعبوية…. على أي قدم ترقص…..؟

والي الولاية بين معارضة ترعاها الرسمية ووعود شعبوية…. على أي قدم ترقص…..؟

الخيمة نيوز / رمضاني نور الدين

التاريخ الأربعاء 06/جوان/2018 وفي إحتفال رسمي إحتضنته دار الثقافة إبن رشد وتحت رعايته السامية في أجواءٍ حاميةٍ تركت العقول في حيرتٍ مُتَرامِية…!!! يُحْيي ذكرى 08/ ماي/1954 ….؟؟!كيف لا وقدّ قيِل لنا لا ضَيْرَ في أن نحتفل به في غيرِ يومِهِ ونتحجَجَ لمجاهدينا بإي شيء …! وقد أمر جميع الهيئة التنفيذية بالحضور وكانت الأنظار كلها لضيف الشرف صحفي من أكبر جريدة معارضة في الجزائر وهي جريدة الوطن -الناطقة بالفرنسية – وتم دعوته بصفت رسمية تحت رعايته السامية وكُرِمَ ومُدِح …! قبلها بعشرين يوم فقط وفي إحتفاليةٍ رسميةٍ أيضا بمناسبة ” يوم السلام ” يُهان (منشط اللقاء ) صحفي من مؤسسة عمومية تابعة للدولة علناً وبغيرِ حق …؟؟! رغم أنه كان يُقدِم ويُفاخِر بإنجازات فخامة رئيس الجمهورية السيد عبدالعزيز بوتفليقة بعبارات التمجيد للإنجازات التي إتفق عليها الجميع حتى معارضيه على أهميتها ودورها في تنمية البلاد ….كَثٌر الكلام مِنْ مَنّ يَغِيرُ على جميعِ الأزمِنة والأحكام الْكُلُ يتساءلّ ..! الْكُلُ حائر ..! الكلُ يتكلمْ … الكُلُ يَتَألّمْ …هَلِ الوالىِ يَتَعَلّمْ …؟؟!
معظم خرجاته بلا فائدة تُذْكرْ قراراته لم توقِف التسيب في أغلب الأحيان ..! الى الانسدادات في قلب بلديات هي أيضا تتخبط في نقصِ تقدير منه وسوء تسيير من منتخبيها لما طالها من إجحافِ في منحةِ الدولة pcd والتي ذٌكِر لنا أنها حٌلّتْ ….ولكنها أصبحت وبْتَلّتْ …؟؟! طبعا هذا كله تحت الرعاية السامية ….!
رساءِلٌ بالجملة أدلة وتسجيلات مع مواطنين وبالإسم ….يريدون معرفت مصير أغلب الأحياء التي تتخبط في القمامة في مشاكل الإنقطاعات الكهربائية في الصرف الصحي ونهب العقار في وضحِ النهارِ من قلبِ الديار الى عدم ترحيل أصحاب البيوت الهشة الى الكارثة الحقيقية التي يتخبط فيها المسنين أباؤنا المجاهدين دائما وهي البيروقراطية لأغلب الإداراة (وبدليل) …آخرهم وقف عند باب رعايتكم السامية وقال -” إنّ لم ْ نحيآ على هذهِ الأَرْضِ التي سُقِيتْ من دِمائِنا بكرامةٍ فمِن الأفظل أن نعيش في باطنها حتى نلقىٓ من تُرابها سِتراً وإحتراما……: 🔏🎦
المجد والخلود لشهدائنا الأبرار عاشت الجزائر حرة أبية.

 

عن التحرير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*